Connect with us

سياسة

الحكومة المغربية تجدد رفضها لأي تدخل عسكري أجنبي في ليبيا

Published

on


قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الحسن عبيابة، إن المغرب يرفض أي تدخل عسكري أجنبي في ليبيا.

وأضاف المسؤول الحكومي، خلال ندوة صحفية، اعقب انعقاد المجلس الحكومي، اليوم الخميس 9 يناير الجاري، ان المغرب يراقب الأوضاع في ليبيا بقلق شديد سواء ما يحصل داخلها أو خارجها.

 

وتابع الوزير:”ان المملكة المغربية ترى أن الحل في ليبيا حل سياسي بين الفرقاء الليبيين في احترام الوحدة الترابية لليبيا ومصلحة الشعب الليبي”.

ويشار ان وزير الخارجية، ناصر بوريطة، سبق وأكد في تصريح سابق، على أن الحل السياسي بليبيا يمر عبر مرحلة انتقالية وفقا لمقتضيات اتفاق الصخيرات السياسي، وذلك من خلال تعزيز هذا الاتفاق وتطويره إن لزم الأمر.

وأوضح بوريطة أنه لا يمكن لليبيا أن تتحول إلى “أصل تجاري” سياسي يخدم المؤتمرات والاجتماعات الديبلوماسية بدلا من أن يخدم الحاجة الحيوية للشعب الليبي في السلم والأمن.

وذكر بأن مسؤولية المجتمع الدولي تتجلى في مواكبة ليبيا في مسار اتفاق سياسي وإبعادها عن تجاذبات الأجندات الأجنبية التي لا علاقة لها بالمصلحة العليا للشعب الليبي.





لقراءة الخبر من مصدره انقر هنا