Connect with us

رياضة

السائق المغربي بنيحيى ينضم إلى برنامج “ماكلارين”

Published

on


انضم السائق المغربي ميكائيل بنيحيى إلى برنامج صانع السيارات “ماكلارين” لتطوير السائقين في 2020، حيث عبّر عن افتخاره بالانضمام إلى الفريق، معتبرا أنه حلم تحقق.

وعبّر بنحيى، البالغ 19 سنة عن شكر “ماكلارين أوتوموتيف” على ثقتهم به، وأضاف: “أعلم أن الطريق طويلة، وهناك الكثير من العمل لأقوم به؛ لكنني سأسعى إلى تقديم أفضل ما لدي للاستفادة إلى أقصى الحدود من هذه الفرصة”.

وبدأت العلاقة بين المغربي الشاب وماكلارين هذه السنة بالمشاركة في بطولة أوروبا لسباقات الـ “جي تي 4″، قبل الانتقال إلى المشاركة في بطولة سباقات الـ”جي تي 4” في ألمانيا.

وحقق بنيحيى الفوز في حلبة نوربورغرينغ التاريخية خلف مقود سيارة ماكلارين “570 أس – جي تي 4″، وأضاف إليها منصتي تتويج، في طريقه إلى إنهاء موسمه الأول على ساحة البطولة الألمانية بالمركز السادس في الترتيب العام للسائقين إلى جانب زميله تشارلي فاغ. كما سبق له أن فاز بلقب سلسلة سباقات فورمولا رينو 2.0 لموسم 2017، بعد أن أنهى عام 2016 بالمركز الثاني في بطولة فرنسا للفورمولا 4.

وأمضى بنيحيى كذلك فترة كسائق تطويري في فريق “فينتوري” لبطولة “الفورمولا إي” الكهربائية، قبل الانتقال إلى سباقات السيارات الرياضية، حيث فرض بنيحيى نفسه على ساحة المنافسات ليكون بالتالي أول سائق من العالم العربي ينضم إلى برنامج ماكلارين لسنة 2020.

من جانبه، قال داني بوكستون، رئيس قسم السائقين في ماكلارين أوتوموتيف، إن “برنامج تطوير السائقين، الذي يزداد قوة موسما بعد آخر، بالغ الأهمية على ساحة رياضة المحركات في ماكلارين أوتوموتيف”.

وسينضم بنيحيى سنة 2020 إلى زملائه في برنامج سائقي ماكلارين في بطولة بريطانيا لسباقات الـ “جي تي”، مع فريق تولمان موتورسبورت الذي يتعاون مع ماكلارين عن كثب منذ عام 2018، وأنهى الموسمين الأخيرين بمركز الوصافة.





لقراءة الخبر من مصدره انقر هنا