Connect with us

رياضة

“المغرب الفاسي” يرتقي إلى المركز الثاني “بالقلم”

Published

on


ارتقى فريق المغرب الرياضي الفاسي لكرة القدم إلى المركز الثاني في جدول الترتيب مناصفة مع نادي الشباب الرياضي السالمي، بعدما أضاف النمور الصفر نقطتين إلى رصيدهم عقب فوزهم بالاعتراض الذي تقدموا به ضد شباب الريف الحسيمي في المباراة التي جمعتهما يوم 27 أكتوبر 2019 برسم مؤجل الجولة الأولى من البطولة الاحترافية القسم الوطني الثاني.

وكان مسؤولو “الماص” قد تقدموا باعتراض ضد شباب الريف الحسيمي بعدما أشرك الأخير اللاعب عثمان البناي، الذي لم يكن مؤهلا لخوض المباراة سالفة الذكر.

وبعد اجتماع اللجنة المركزية للتأديب التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تم قبول الاعتراض الذي قدمه فريق المغرب الرياضي الفاسي، شكلا ومضمونا، وبالتالي خسارة فريق شباب الحسيمة المقابلة واستحقاق ممثل الكرة الفاسية لنقاط اللقاء باعتباره فائزا بها، تطبيقا لمقتضيات الفصل الـ62 من قانون المنافسات والفصل الـ107 من قانون العقوبات.

كما أصدرت اللجنة سالفة الذكر قرارها استنادا لمقتضيات النظام الدولي لانتقالات اللاعبين، بعدما تبين للجنة أن فريق شباب الحسيمة أشرك اللاعب عثمان البناي خلال هذه المباراة دون أن يكون مؤهلا قانونيا لذلك، وبهذا تقرر إضافة نقطتين إلى رصيد “الماص”، الذي أصبح يحتل المركز الثاني بـ24 نقطة خلف الشباب الرياضي السالمي بفارق الأهداف.

يشار إلى أن فريق المغرب الرياضي الفاسي لكرة القدم سيحل، يوم غد السبت، ضيفا على وداد تمارة على الساعة الثالثة بعد الزوال في المباراة التي ستجمع بينهما بالملعب البلدي بتمارة برسم الجولة الأخيرة من شطر الذهاب.





لقراءة الخبر من مصدره انقر هنا