Connect with us

رياضة

حارس ليفربول يرشح صلاح وماني للكرة الذهبية ويتوقع مواجهة نارية ضد فلامنغو

Published

on


حارس ليفربول يرشح صلاح وماني للكرة الذهبية ويتوقع مواجهة نارية ضد فلامنغو


أكد البرازيلي أليسون، حارس مرمى فريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الجمعة، أن لقب بطولة كأس العالم للأندية المقامة حاليا في قطر في غاية الأهمية لكل من فريقه وفلامنغو البرازيلي اللذين يلتقيان غدا في المباراة النهائية للبطولة.

واعترف أليسون بأن العديد من اللاعبين من بينهم أكثر من خمسة لاعبين في ليفربول مثل محمد صلاح وساديو ماني يستحقون الفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم ولكن ليونيل ميسي يظل لاعبا من كوكب آخر حيث يثير إعجابه دائما.

ويلتقي ليفربول الإنجليزي مع فلامنغو البرازيلي غدا السبت، على ملعب “خليفة الدولي” بالدوحة في المباراة النهائية لبطولة كأس العالم للأندية المقامة حاليا في قطر.

وقال اللاعب في المؤتمر الصحفي لفريقه اليوم الجمعة قبل مباراة الغد: “نتوقع مباراة رائعة أمام فريق قوي ومميز مثل فلامنغو فاز بالدوري البرازيلي وهو ليس أمرا سهلا بالبرازيل كما قدم هذا الفريق مباريات جيدة جدا. أتابع الكرة البرازيلية وخاصة فريقي السابق انترناسيونال”.

وأشار: “فلامنغو منافس قوي وستكون المباراة صعبة للغاية. أتشوق للمباراة وأشعر بالسعادة للمشاركة في البطولة. حلم تحقق وكنت أتمناه وأنا في الرابعة عشرة من عمري. والآن، سنحت لي فرصة رائعة لتمثيل ليفربول أمام فريق قوي مثل فلامنغو في نهائي مونديال الأندية”.

وأضاف: “لويس فيليبي لاعب فلامنغو صديقي ونتبادل الرسائل دائما. مباراة الغد قوية وكبيرة وكانت المباراة أمام مونتيري قوية للغاية ولم نلعب وقتها أفضل مباراة لنا لكننا سنبذل قصارى جهدنا غدا في مواجهة لاعبي فلامنغو أصحاب الخبرة الكبيرة”.

وأوضح: “فريقنا اعتاد على المباريات الكبيرة والنهائية وأتمنى الفوز في المباراة لكن الهدف الأسمى هو أن تستمتع الجماهير بعرض قوي”.

وعن أحقيته بالفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم ذات مرة، قال أليسون إن هناك العديد من اللاعبين يستحقون أيضا هذه الجائزة ومنهم خمسة لاعبين على الأقل من نجوم ليفربول يستحقونها مثل محمد صلاح وساديو ماني.. ليونيل ميسي من كوكب آخر وأنا من كبار المعجبين به، وهو ربما يقترب من نهاية مسيرته الرياضية ولكنني وصلاح وماني ما زال أمامنا الكثير. الأهم هو أن نحقق النجاح مع الفريق”.

وعن مدى أهمية لقب البطولة، قال أليسون: “هذه كأس مهمة وكبيرة للبرازيليين ولكنها كذلك لكل من يلعب. تقتصر البطولة على الأبطال. نعتبر هذه البطولة كبيرة للغاية ونريد أن نسطر أسماءنا في التاريخ. سنبذل قصارى جهدنا… هناك مشجعون كثيرون لفلامنغو. هي بطولة مهمة لكل من الفريقين”.





لقراءة الخبر من مصدره انقر هنا