Connect with us

رياضة

"معارك المدربين" تطبع مواجهات المرحلة 18 من الدوري الإنجليزي

Published

on


"معارك المدربين" تطبع مواجهات المرحلة 18 من الدوري الإنجليزي


تشهد المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، ثلاث مواجهات يمكن وصفها بـ”معارك المدربين” بامتياز، أبرزها ديربي الأحد، بين توتنهام وضيفه تشلسي الذي سيواجه مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو المقال من منصبه قبل أربعة أعوام بالتمام والكمال.

وتحمل المباراة طابعا خاصا كون فرانك لامبارد “تلميذ” مورينيو وقائد تشلسي في أرض الملعب خلال عهده، أصبح الآن يقود دفة الـ”بلوز” من مقاعد البدلاء ندا له.

ويسعى البرتغالي للوصول إلى أحد المراكز الأربعة الأولى قبل نهاية العام من بوابة فريقه السابق، وهو قال عشية مباراة فريقه في المرحلة الماضي أمام ولفرهامبتون “نعرف أين ننتمي. لا ننتمي إلى الجزء الثاني من الجدول الذي كنا فيه، ولا ننتمي حتى إلى المركز السابع أو الثامن حيث نحن في هذه اللحظة. نعرف إلى أين ننتمي ونؤمن في نهاية الموسم بأننا سنكون هناك”.

وخاض المدرب البالغ من العمر 56 عاماسبع مباريات (خمس في الدوري الممتاز واثنتان في دوري الأبطال) منذ استلامه الإدارة الفنية للفريق قبل شهر تماما، وفاز في خمس منها وخسر في اثنتين. ونجح الـ”سبيشل وان” برفع الفريق منذ ذلك الوقت من المركز الرابع عشر إلى الخامس بفارق ثلاث نقاط خلف جاره تشلسي.

في الجهة المقابلة، لن يفوت لامبارد على نفسه تجديد تفوقه على “استاذه”، بعدما سبق له أن هزمه في كأس الرابطة الإنجليزية 8-7 بركلات الترجيح بعد تعادل 2-2 عام 2018، عندما كان لامبارد مدرباً لدربي كاونتيومورينيو لمانشستر يونايتد.

ويطمح تشلسي للخروج من دوامة النتائج السيئة، بعدما خسر أربع من مبارياته الخمس الأخيرة في الدوري المحلي.

ويحتل تشلسي المركز الرابع برصيد 29 نقطة، ويتقدم على توتنهام بثلاث نقاط فقط، أي أن إخفاق الـ”بلوز” سيمنح الـ”سبيرز” المركز الرابع الأخير المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وتتجه الأنظار غدا السبت،إلى لقاء إيفرتون وضيفه أرسنال اللذين يخوضان على الأرجح آخر مباراة لهما بقيادة المدربين الموقتين الاسكتلندي دانكن فيرغسون والسويدي فريدي ليونغبرغ تواليا.

وكان الفريقان قد أقالا المدربين الأصيلين البرتغالي ماركو سيلفا (ايفرتون) والإسباني اوناي إيمري (ارسنال) بسبب النتائج السيئة التي تعرضا لها.

وتسري شائعات عن “اتفاق مبدئي” لتولي الإيطالي كارلو أنشيلوتي مهام منصب المدير الفني لإيفرتون، فيما يبدو أن الإسباني ميكيل أرتيتا قد أنهى كل تفاصيل عقده من أجل الانتقال إلى أرسنال الذي أمضى خمسة أعوام في صفوفه كلاعب، وأنهى مسيرته فيه.

ويشغل أرتيتا (37 عاما) حاليا منصب مساعد مواطنه جوسيبغوارديولا في مانشستر سيتي، في حين أقيل أنشيلوتي (60 عاما) من تدريب نابولي إثر النتائج المخيبة في الدوري المحلي.

ويحتل إيفرتون المركز السادس عشر برصيد 18 نقطة، مقابل 22 نقطة لأرسنال العاشر.

ويخوض مانشستر يونايتد الأحد ضد مضيفه واتفورد مباراة سهلة نسبيا على الورق، لكنها بمثابة امتحان للمدرب النروجي أولي غونار سولسكاير.

فعلى الرغم من أن سولسكاير نجح في قيادة فريقه للفوز على الفرق الكبرى مثل تشلسي وتوتنهام ومانشستر سيتي وتعادل مع ليفربول، إلا أنه سقط أمام الفرق الأقل مستوى مثل كريستال بالاس ووست هام ونيوكاسل وبورنموث.





لقراءة الخبر من مصدره انقر هنا